غدا.. انعقاد مؤتمر "المصرية لصحة المرأة" لعرض الجديد فى تشخيص سرطان الثدى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة

تعقد الجمعية المصرية لصحة المرأة مؤتمرها الطبي الثامن في الفترة من 15 إلى 17 فبراير الجارى بالقاهرة ،برئاسة الدكتور أشرف سليم أستاذ الاشعة بطب القاهرة ، رئيس الجمعية.

 و قال الدكتور أشرف سليم فى تصريح خاص لــ "اليوم السابع "، إن المؤتمر يناقش أحدث طرق الاكتشاف المبكر وتشخيص ومتابعه مراحل علاج سرطان الثدى، و سيتم استعراض آخر ما وصل إليه العلم فى تشخيص سرطان الثدى، ومناقشه النقاط المثيرة للاختلاف والجدل في هذا التخصص الدقيق، كما يتضمن المؤتمر جلسة خاصة لمناقشه التطورات الحديثة في كيفيه التشخيص والعلاج ، والمتابعه للغدد الليمفاويه تحت الإبط، والتى يشارك فيها أساتذة الأشعة ،وجراحة الأورام وعلم الأمراض ،والعلاج الإشعاعي، والكيميائى، والهرموني ،من الجامعات المصريه والأمريكيه.

يستضيف المؤتمر أساتذة متخصصين في أشعة الثدي من جامعات نيويورك ،وكاليفورنيا وكولورادو، و كنتاكى ،و تكساس، بالولايات المتحدة الامريكية .

ومن جانبها قالت الدكتورة درية سالم أستاذ الأشعة بطب القاهرة، سكرتير عام الجمعية، أن اللجنة المنظمة للمؤتمر حرصت على أن يكون البرنامج العلمي مزيجا من المحاضرات الأكاديمية الغنية بالمحتوى العلمى المميز، والتدريب العملى.

جدير بالذكر أن المؤتمر يعقد على مدى يومين بالقاهرة، ويصاحبه عقد 3 ورش عمل يوم 17 فبراير يتم فيها التدريب العملى للأطباء، والتقييم الذاتي لكل طبيب بنفسه في الكشف المبكر لأورام الثدي في محاولة للإسهام بالنهوض بهذا التخصص، وكافة المختصين به من مختلف الجامعات . 

وأوضحت الدكتورة نوران حسين استشارى أشعة الثدى و أمين الصندوق والمنسق الدولى للجمعية أن المؤتمر سيناقش موضوعات تهم كل متخصص في مجال أشعة الثدي منها أشعة الماموجرام بالصبغة، و الموجات فوق الصوتية ثلاثية الأبعاد ،و الرنين المغناطيسي المتطور للثدى، وتستعرض ورش العمل  حالات صعبة التشخيص مع عرض استراتيجية واضحة للتعامل مع هذه الحالات عن طريق التفاعل بأجهزة التصويت الإلكترونيه.

و أضافت الدكتورة لمياء عادل أستاذ مساعد الأشعة بطب القاهرة ،أن ورشة العمل تتضمن جلسة تدريبية عملية تشمل أحدث ما توصل إليه العلم فى مجال أخذ عينات الثدي بالطرق المختلفة بالاسترشاد بأجهزة التصوير الطبى، و أيضا تحديد مكان الورم الصغير عن طريق الإبرة الاسترشادية قبل الجراحة.

وأوضحت الدكتورة  أيمان عادل استشارى أشعة الثدي بالبرنامج القومي لصحة المرأة و عضو اللجنة المنظمة للمؤتمر، أنه سيتم تدريب الأطباء على الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي، موضحة أن كل طبيب عليه أن يختبر قدراته للاكتشاف المبكر على 32 حالة ماموجرام تم اختيارها بعناية من جامعة كنتاكى باستخدام شاشات كمبيوتر خاصة و برنامج الكتروني صمم و نفذ خصيصا للمؤتمر. 

المصدر: اليوم السابع

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق