قادة الأمن الأمريكى يحذرون من شراء هواتف هواوى و ZTE

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة

حاولت هواوى دخول السوق الأمريكية من خلال عقد شراكات مع عدد من كبرى شركات الاتصالات،  ولكن الحكومة الأمريكية ضغطت على هذه الشركات لإسقاط الصفقة، والآن تفيد بعض التقارير الصادرة من شبكة CNBC  الأمريكية أن قادة الأمن الأمريكى يوصون بعدم شراء هواتف هواوى و ZTE.

وأعرب رؤساء وكالة المخابرات المركزية ومكتب التحقيقات الفيدرالى ووكالة الأمن الوطنى ووكالات أخرى بالإجماع عن قلقهم ازاء الشركات التى تتخذ من الصين مقرا لها.

وقال مدير مكتب التحقيقات الفيدرالى كريس وراى: "نحن نشعر بقلق عميق إزاء مخاطر السماح لأى شركة أو كيان مملوك للحكومات الأجنبية التى لا تشارك قيمنا فى الحصول على مراكز السلطة داخل شبكات الاتصالات لدينا".

ووفقا لموقع Gsmarena الهندى، أعرب أيضا الرئيس التنفيذى لشركة هواوى ريتشارد يو عن ضيقه مما حدث، إذ استغل نهاية كلمته الرئيسية بمعرض CES الذى أقيم فى يناير الماضى بمدينة لوس أنجلوس، ليتحدث عن خيبة أمله فى الفرص الضائعة، بالنسبة للمستهلكين وشركات الاتصالات وهواوى على حد سواء - منذ تم إلغاء الصفقات.

وردا على قادة الأمن الأمريكى، أشار المتحدث باسم هواوى منذ فترة، إلى أن الشركة موثوق بها من قبل حكومات 170 دولة و لا تشكل مخاطر على أمن المعلومات الإلكترونية.

المصدر: اليوم السابع

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق